شكراً ... لرغبتك في الانضمام إلينا .. ( تصميمي . نت )



 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلبحـثالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 كشكول التغذية والصحة 1(ارجو التثبيت)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د.العقوري
طالب جديد
طالب جديد


عدد الرسائل : 31
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 29/10/2008

مُساهمةموضوع: كشكول التغذية والصحة 1(ارجو التثبيت)   الجمعة نوفمبر 07, 2008 6:01 pm

الأخوة والأخوات
أعضاء المنتدى الحبيب

سأخصص هذه الصفحة لأنقل لكم بعض الأخبار أو الأبحاث أو المعلومات ( كشكول ) عن الصحة والتغذية نقلاً عن جريدة اليوم ... قسم ( الحياة )

لذا فيمكنكم المشاركة

ولكم خالص التحية

الشاي والقهوة يقللان مخاطر الإصابة بسرطان الكلى

الوكالات - نيويورك


اشارت نتائج بحث الى ان محبي تناول القهوة والشاي ربما تنخفض لديهم بشكل بسيط مخاطر الاصابة بسرطان الكلى.
وتشير هذه النتائج التي استندت الى تحليل 13 دراسة سابقة الى ان القهوة والشاي ربما يكون لهما اثر وقائي من سرطان الكلى بينما اللبن «الحليب» والصودا والعصير ليس لديها فيما يبدو اثر بطريقة أو اخرى.
وتشير هذه الدراسات الى ان الاشخاص الذين تناولوا ثلاثة اكواب من القهوة او اكثر يوميا انخفضت لديهم احتمالات الاصابة بسرطان الكلى بنسبة 16 في المئة مقارنة باولئك الذين تناولوا اقل من كوب واحد يوميا. وهؤلاء الذين تناولوا كوبا واحدا من الشاي وزنه 8 اوقيات يوميا قلت لديهم مخاطر الاصابة بالمرض بنسبة 15 في المئة مقارنة بالذين لا يتناولونه.

ونشرت هذه النتائج في الدورية الدولية للسرطان. وقال الباحثون الذين اشرف عليهم الدكتور يونج فون لي بكلية طب هارفارد في بوسطن انه بينما لا تشير الدراسة الى ان القهوة والشاي يقللان بشكل مباشر من سرطان الكلى هناك اسباب تفسر السبب الذي قد يجعل هذه المشروبات مفيدة.
وعلى سبيل المثال هم يفسرون أن القهوة والشاي ربما تعمل على زيادة حساسية الجسم لهرمون الانسولين المنظم لسكر الدم ويتوقع الباحثون ان مستويات الانسولين عبر الوقت ربما تؤثر على مخاطر سرطان الكلى.

ويشير الباحثون الى ان القهوة والشاي تتضمنان مركبات مضادة للاكسدة ربما تساعد في حماية خلايا الكلى من اضرار تزيد من احتمالات الاصابة بالسرطان.
وفي دراستهم هذه جمع الباحثون نتائج 13 دراسة اجريت على فترات طويلة وشملت اجمالا 530469 امرأة و 244483 رجلا. وجمعت كل دراسة معلومات بشأن الوجبات الغذائية للمشاركين في مستهل الدراسة ثم تتبعتهم على مدار 7 اعوام الى 20 عاما.
وارتبط استهلاك القهوة والشاي بتراجع مخاطر الاصابة بسرطان الكلى حتى عندما اخذ الباحثون في الاعتبار عوامل من المعروف انها تؤثر على مخاطر اصابة الاشخاص بالمرض - مثل البدانة والتدخين وارتفاع ضغط الدم.

وكتب فريق لي : نتائجنا تشير الى ان استهلاك القهوة والشاي ربما يرتبط بانخفاض بسيط في سرطان الكلى بينما تناول مقادير من اللبن والعصير والمياه الغازية ليس له صلة بهذه المخاطر. وقالوا انه يتعين اجراء مزيد من الدراسات لتفهم السبب الذي قد يجعل للقهوة والشاي اثرا وقائيا من هذا المرض.

أمل لعلاج السرطان بالأناناس

كشف علماء أستراليون عن احتواء الأناناس على عنصر قوي يقاوم السرطان. ويتوقع العلماء أن يساهم هذا العنصر في ابتكار دواء جديد لمكافحة هذا المرض. وقال الباحثون: إن دراستهم كشفت عن اثنين من جزيئات البروميلايين، وهو مستخلص مشتق من جذع الأناناس المطحون. وتبين أن أحد الجزيئين يساعد جهاز المناعة على تدمير الخلايا السرطانية، في حين يعمل الجزيء الآخر على إضعاف 30% من جميع أنواع السرطان.
وأشارت إحدى الباحثات إلى أن تأثير هذين الجزيئين يختلف عن تأثير أي دواء مستعمل حاليا. وأضافت: «يشكل الجزيئان طريقة جديدة تماما في معالجة المرض وقد تشكل نوعا جديدا من العوامل المقاومة للسرطان».


الأوانى الحديدية تقاوم الزهايمر

أثبتت الأبحاث العلمية أن الطهى فى الأوانى الحديدية يزيد نسبة الحديد فى الطعام 5 مرات عن الطهى فى الأوانى غير الحديدية، حيث وجد أن العائلات التى استخدمت أوانى حديدية فى الطهى لم تظهر على أطفالهم حالات من الأنيميا، وزاد طول ووزن الأطفال بالمقارنة بالأطفال فى العائلات، التى لم تستخدم الأوانى الحديدية، حيث ظهر على الأطفال أعراض مرض الأنيميا وكان وزنهم وطولهم أقل وهو ما يرجع كما تشير هذه الأبحاث إلى زيادة نسبة الحديد فى الأطعمة التى تطهى في الأواني الحديدية.

نصائح بضرورة فحص مستـويات سكر الدم ذاتيـا بانتظـام


د ب أ – إيشبورن

ينصح رويدجر لاندجراف اخصائى مرض السكري فى تقرير بالمجلة الالمانية المصورة « نويه ابوتيكن» وتعني الصيدلية الجديدة الاشخاص الذين يعانون من مرض السكرى بضرورة قياس وتقييم مستويات السكر في الدم ذاتيا في إطار نظامهم اليومى المعتاد.

وتساعد عملية الفحص الذاتي المرضى على فهم كيفية تأثر مستويات السكر في الدم بأسلوب الحياة والمواقف الجديدة. وتعد هذه العملية أكثر أهمية خلال السفر بعد حدوث تغيير في النظام الغذائى وخلال الاصابة بالامراض المختلفة أو عند البدء فى عمل جديد ولكن أهمية تلك العملية تقل بالنسبة للاشخاص الذين لديهم انماط حياة وعمليات ايض تتسم بالاستقرار.
ولمعرفة كيفية إجراء عملية قياس نسبة السكر فى الدم ذاتيا يمكن للمرضى الاستفسار من معظم الاطباء واستشاريي السكري والصيادلة عن أجهزة القياس والاختبار.

تـغـذيـة تـكـمـيـلـيـة لـنـمـو سـلـيـم


الفطام عملية تدريجية انتقالية يقصد بها ادخال اغذية اخرى غير لبن الأم مع الاستمرار في الرضاعة الطبيعية.. يبدأ الفطام بنهاية الشهر السادس من العمر حيث لايكفي لبن الام وحده لمقابلة احتياجات الطفل في هذه المرحلة من العمر .
تقول الدكتورة سهام ناجي اخصائية طب الاطفال: يكون الطفل مستعدا للأطعمة الاضافية فهو يبدأ في الجلوس ومد يده للإمساك بالطعام ووضعه في فمه في نفس الوقت تصبح معدة الطفل جاهزة للهضم لمعظم الاطعمة وخاصة النشوية منها ولذلك لابد من الاهتمام بنوعية ما يقدم للطفل لاهمية ذلك على نمو الطفل السليم فتبدأ الأم. بالتغذية التكميلية «الفطام» بنهاية الشهر السادس من عمر الطفل بمعنى ألا تكتفي الأم بالرضاعة فقط بحيث يكون الطفل بصحة جيدة وليس مريضا مع مراعاة الا يتم الفطام فجأة بل تدريجيا وان يتناسب قوام الطعام مع سن الطفل على ان يبدأ بالطعام اللين ثم الأغلظ قواما والا تحاول تقديم اكثر من نوع واحد من طعام جديد خلال أسبوع مع البدء بكمية قليلة تزاد تدريجيا وتحرص على تقديم الطعام الجديد للطفل وهو جائع قبل الرضاعة من ثدي الأم ثم بعد تعوده عليه يقدم بعد الرضاعة كما يجب ان تمتنع الام عن استخدام البزازة في إطعام طفلها والاعتماد على الملعقة والطبق والكوب بعد غسلها جيدا. وإعطاء الطفل كمية كافية من البروتين اللازم للنمو سواء من مصدر حيواني مثل الالبان ومنتجاتها «زبادي جبن ابيض» صفار بيض ولحوم وطيور واسماك او مصدر نباتي مثل البقوليات بجانب الحبوب مثل الارز والقمح مع مراعاة خلط الحبوب والبقول بنسبة 2:1 في وجبة واحدة حيث ان ذلك يرفع من القيمة الحيوية للبروتين النباتي بالاضافة لتغذية الطفل بكمية كافية من مصادر الطاقة مثل الحبوب ومنتجاتها الزيوت النباتية وقليل من السكريات ويجب ان تهتم الأم كذلك بإمداد الطفل بكمية وافرة من الخضراوات الطازجة والمطهية والفاكهة أو عصيرها لضمان حصوله علي الفيتامينات والاملاح المعدنية. وان تتأكد من طهي الطعام جيدا قبل تقديمه للطفل لضمان سهولة هضمه وتعقيمه وتجنب اعطاء الطفل الحلوى بين الوجبات والاطعمة المحلاة او المضاف اليها الكثير من الملح او التوابل.
وتضيف الدكتورة سهام ناجي: انه بعد السنة الاولى من العمر يستطيع الطفل ان يتناول طعام الاسرة ولكن لابد من مراعاة مايلي: امداد الطفل بالطاقة وجميع العناصر الغذائية بكميات مناسبة لسنه حيث تزيد على احتياجات الانسان البالغة نظرا لسرعة نموه لذلك من المهم وضع وجبات اضافية بين الافطار والغذاء وبين الغداء والعشاء «حوالي خمس وجبات خلال طهي الطعام من الافضل تجنب استخدام التوابل والملح بكثرة يجب ان تكون الوجبات عالية في قيمتها الغذائية مع صغر حجمها لأن معدة الطفل صغيرة واخيرا تغذية الطفل الرضيع من الامور البالغة الاهمية حيث ينمو الطفل نموا سريعا في هذه المرحلة فيتضاعف وزنه في الخمسة اشهر الاولى من عمره ويكون وزنه ثلاثة أمثال وزنه عند الولادة في نهاية السنة الاولى.

السمك في كبسولة

كبسولات زيت السمك تمد الجسم بنفس فوائد الاسماك الطبيعية ومحتواها من الاحماض الدهنية أوميجا‏3,‏ فهي لها نفس التأثير على حماية قلب الانسان وشرايينه‏.‏ هذا ما اكدته دراسة امريكية جديدة اجريت بجامعة ساوث داكوتا‏.‏الدراسة اعتمدت على مجموعتين من النساء اعطيت لهن وجبتان من التونا والسلمون اسبوعيا بينما تناولت‏12‏ اخريات كبسولات زيت السمك‏.‏ والنتيجة كانت ارتفاع كمية الاحماض الامينية اوميجا‏3‏ في خلال نفس النسبة خلال‏16‏ اسبوعا‏.‏

الشمس تحمي القلب



تنصح دراسة امريكية حديثة بالاكثار من فيتامين دي لأنه يحمي القلب من الجلطات ويقوي الأوعية الدموية وتقول الدراسة: إن من يعانون نقص مستويات هذا الفيتامين ربما يواجهون مخاطر اكبر للاصابة بأزمات قلبية وجلطات و قصور في القلب‏.‏ ووجد الباحثون أن هذه المخاطر كانت اكبر بشكل خاص بين المصابين بارتفاع ضغط الدم‏.‏ ويساعد فيتامين د الجسم على امتصاص الكالسيوم ويعتبر مهما لصحة العظام ويؤدي نقصه لهشاشة العظام لدى الكبار والكساح لدى الأطفال‏

اليقطين يحمي من الأمراض المزمنة


يعد اليقطين، والمعروف بقرع العسل في بعض البلاد العربية، من أسهل الخضراوات هضماً وأكثرها فائدة للصحة. فهو غني بمضادات الأكسدة التي تقوي المناعة وتقلل فرص الإصابة بالأمراض المزمنة مثل السرطان وأمراض القلب. واليقطين غني أيضا بفيتاميني «أ» و»ب»، وكثير من الأملاح المعدنية، كما أنه مسكن وملين ومدر للبول ويساعد في علاج البواسير والتهاب الأمعاء والأرق. ويستعمل اليقطين في الطب الشعبي في علاج الحروق.
ويذكر أن تناول كوب من اليقطين المطهي يمد الجسم بـ50 سعرا حراريا فقط، بينما يحتوي على 3 جرامات من الألياف. وقد بينت الدراسات أن بذور اليقطين (اللب الأبيض) مفيدة أيضا، حيث تقي من أمراض القلب وتساعد في علاج أمراض البروستاتا

كوبان من الحليب
:
أوضحت دراسة حديثة أن شرب كوبين من الحليب الخالي من الدسم يوميا مع ممارسة نشاط بدني يساعد على إحراق المزيد من المواد الدهنية في الجسم وزيادة حجم العضلات فيه .
وأجرى باحثون في جامعة ( McMASTER ) الكندية دراسة شملت 56 رجلا تتراوح أعمارهم مابين 18 و 30 سنة لأكثر من 12 أسبوعا انخرطوا خلالها في تمارين شاقة مثل رفع الأثقال لخمسة أيام في الأسبوع .
وبعد التمارين تناول المشارركون في الدراسة إما كوبين من الحليب الخالي الدسم أو مشروب الصويا مع مايوازي ذلك من البروتينات أو الكربوهيدرات حيث تبين أن الذين تناولوا كوبي الحليب فقدوا حوالي كيلو جرام من الدهون ، في حين فقد الذين تناولوا مشروب الكربوهيدرات نصف كيلو جرام منها ، فيما لم يفقد الذين تناولوا مشروب الصويا أي دهون .
أما الذين تناولوا الحليب فقد ازداد حجم عضلاتهم بنسبة 40 % مقارنة بغيرهم ممن تناولوا مشروب الصويا و 63 % مقارنة بنظرائهم الذين تناولوا المشروبات التي تحتوي على الكربوهيدرات .
مجلة عالم الغذاء ( العدد 112 – سبتمبر 2007 م

--------------------------------------------------------------------------------

فول الصويا يساعد على منع زيادة الدهون في البطن

تشير أبحاث مبدئية إلى أن تناول فول الصويا بصفة يومية ربما يساعد النساء بعد انقطاع الطمث على تفادي زيادة الوزن عند منطقة البطن.
وفي دراسة شملت 18 امرأة في فترة ما بعد انقطاع الطمث وجد الباحثون أن النساء اللائي شربن مشروبا مصنوعا من الصويا يوميا لمدة ثلاثة أشهر كان حجم الدهون التي زادت لديهن عند منطقة البطن أقل من النساء اللائي شربن مشروبا مصنوعا من اللبن.
ويحتوي الصويا على عناصر تسمى ايسوفلافون تشبه في تركيبها الاستروجين وتميل لأن تكون أجهزة استقبال للاستروجين في الأنسجة الدهنية. ونظريا يمكن أن تساعد مادة الايسوفلافون الموجودة في فول الصويا على تنظيم التمثيل الغذائي للدهون في الجسم.وقال باحثون برئاسة الدكتورة سينثيا كيه سايتس من جامعة الاباما في بيرمنجهام: إن هذه النتائج الجديدة هي أول نتائج على ما يبدو تثبت ان بروتين الصويا ربما يؤثر على توزيع الدهون عند البطن.
وتم نشر النتائج في دورية الخصوبة والعقم الطبية «Fertility and Sterility»

2_ مأكولات ضد النسيان
:
توصلت دراسة حديثة إلى أن متناول السمك أو أي طعام بحري آخر لمرة واحدة أسبوعيا يصبح أقل عرضة للإصابة بفقدان الذاكرة بما في ذلك الإصابة بمرض الزهايمر .
فقد تبين أن هناك علاقة بين أكل الأطعمة البحرية وانخفاض احتمالات الإصابة بفقدان الذاكرة وتزيد من الفرصة كلما زاد عدد مرات أكل السمك . وتفيد الدهون الثلاثية غير المشبعة (( أوميجا – 3 )) في الوقاية من أمراض شرايين القلب والأوردة التاجية ومن الأسماك الغنية بها : الماكريل " الكنعد " والسالمون والسردين والتونا .
وظهر أن الذين تناولوا الأسماك أكثر من مرتين أسبوعيا قلت احتمالات إصابتهم بفقدان الذاكرة مقارنة بمن أكثر من تناول اللحوم ، فهؤلاء ظهرت لديهم أعراض المرض بنسبة أعلى .
وربما تؤدي الأحماض الدهنية الموجودة بالسمك دورا في منع حدوث الالتهابات بالدماغ ، كما قد تقيد في حفز خلايا الجهاز العصبي على التكاثر والتجدد .
مجلة عالم الغذاء ( العدد 113 _ أكتوبر 2007م )


حياة أحلى بدون حلوى :

وجد باحثون ألمان أن التخلي عن تناول الحلوى وتجنب الفيتامينات قد يساعد المرء على أن يحيا حياة أطول .
في هذه الدراسة تبين أن تقييد إستهلاك الجلوكوز _ وهو سكر بسيط يوجد في أغذية مثل الحلوى _ أدى إلى إطالة فترة حياة بعض البشر .
ولتفسير ذلك أو ضح الباحثون أن تقييد استهلاك الجلوكوز دفع الديدان في البداية إلى إنتاج عدد أكبر من الشوارد الحرة لكن بعد ذلك بينت سريعا دفاعات ضدها تستمر لفترات طويلة .
وتعتبر الشوارد الحرة جزيئات ضارة تساهم في إتلاف خلايا الجسم ويتم التخلص منها عادة باستهلاك أطعمة ومشروبات غنية بمضادات الأكسدة .
ويعرف العلماء منذ فترة طويلة أن تقييد مقدار السعرات الحرارية في الديدان والقردة يطيل العمر ولكن الدراسة الجديدة قصرت الفكرة على الجلوكوز .
دورية التمثيل الغذائي للخلايا ( www.cellmetabolism.org )


عدل سابقا من قبل د.العقوري في الجمعة نوفمبر 07, 2008 6:40 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
د.العقوري
طالب جديد
طالب جديد


عدد الرسائل : 31
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 29/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: كشكول التغذية والصحة 1(ارجو التثبيت)   الجمعة نوفمبر 07, 2008 6:02 pm

الحلبة
الحلبة :نبات عشبي حولي والجزء المستخدم من نبات الحلبة البذور والبذور المنبتة (توجد البذور المنبتة في الاسواق الكبيرة مثل العزيزية وبندة والتميمي ويورمارشيه وغيرها). لقد استخدمت الحلبة من مئات السنين وقد قيل فيها ان الناس لو علموا ما فيها من فائدة لاشتروها بوزنها ذهبا. وقد عملت على بذور الحلبة دراسات علمية كثيرة في جميع انحاء العالم وكان من بين تلك الدراسات ما قام به الدكتور جابر بن سالم القحطاني بقسم العقاقير جامعة الملك سعود بدراسة تأثيرها على سكر الدم وقد اثبتت الدراسة التي نشرت في مجلة (Medical Science) ان للحلبة تأثيرا جيدا على خفض سكر الدم وتستعمل الحلبة على هيئة سفوف او على هيئة كبسولات حيث يوجد منها حاليا في الأسواق مستحضرات مقننة. وتعتبر الحلبة من آمن الادوية لهذا الغرض كما انها بجانب تخفيضها لسكر الدم تقوم بتخفيض الكوليسترول وتهبط سرطان الكبد وتقوم ايضا بادرار الحليب لدى المرضعات.


حمض الفوليك يبطئ تدهور السمع

وجدت دراسة حديثة ـ أجريت في هولندا ـ أن حمض الفوليك يبطئ تدهور السمع المرتبط بتقدم السن، على الأقل لدى الأشخاص الذين تزيد مستويات الحمض الأميني لديهم. وكانت دراسات سابقة قد ربطت بين انخفاض مستوى حمض الفوليك، وضعف السمع . غير أن تأثير الحمض على السمع المرتبط بتقدم السن لم يكن واضحا. وخلال ثلاث سنوات من الدراسة، زاد مستوى سماع الترددات المنخفضة لدى المجموعة التي أجريت عليها الدراسة بنسبة 1.0 ديسيبل إثر تناولها حمض الفوليك بكمية محددة على أساس يومي. وقد عززت نتائج الدراسة احتمال تأثير حمض الفوليك على السيطرة على تدهور السمع مع تقدم العمر.


الخس الملعقي مفيد للقلب

الألمانية _ باريس

إذا أرت أن تزيد الفوائد الصحية لسلطتك المفضلة، أضف إليها بعض أوراق الخس الملعقي. وهو أحد أنواع الخس وسمي بهذا الاسم لأن أوراقه طويلة وملعقية الشكل. والخس الملعقي غني بالفيتامينات والمعادن والألياف وفقا لدراسة فرنسية حديثة مما يجعله فعالا في التخلص من كثير من الشكاوى الصحية الشائعة. وهذا النوع من الخس يتميز بمحتواه الغني من المياه وقلة السعرات الحرارية التي يمد الجسم بها. وهو مصدر ممتاز لفيتامين أ وفيتامين ك وحمض الفوليك والمنجنيز وفيتامين ج والكروم. كما أنه مصدر جيد جدا للألياف الغذائية والبوتاسيوم. ومن المعروف أن البوتاسيوم يعمل على تقليل ضغط الدم المرتفع، ويقلل خطر الإصابة بأمراض القلب.


الفوسفور وأمراض القلب :
وجدت دراسة جديدة ان الأشخاص الذين لديهم مستويات مرتفعة من الفسفور في الدم يواجهون مخاطر أعلى للإصابة بأمراض القلب .
وتابع الباحثون 3 آلاف و 368 شخصا على مدى نحو 16 عاما ، وخلال فترة الدراسة حدثت 524 إصابة بأمراض القلب بين المتطوعين . وبعد وضع عوامل الخطورة الأخرى التي تسبب الإصابة بأمراض القلب في الحسبان ، تبين أن إرتفاع مستوى الفسفور بالدم ارتبط بشكل واضح بزيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب .
فقد كانت فرص تعرض من يعانون من مستويات عالية من الفسفور لأمراض القلب أعلى بنسبة 55 % مقارنة بهؤلاء الذين لديهم معدلات أقل من الفسفور .
ودعا الباحثون إلى إجراء المزيد من الدراسات لتأكيد هذه العلاقة مشيرين إلى أنه في حال تأكيد العلاقة فإن هناك إمكانية لتوفير علاجات تقلل من مستوى الفسفور في الدم .
الكلية الإمبراطورية ( www3.imperial.ac.uk ) .


الشعير BARLEY

ومن منا لايعرف الشعير فهو احد المحاصيل من الحبوب المشهورة والجزء المستعمل من نبات الشعير الحبوب (البذور) ويعرف علمياً باسم HORDEUM DISTICHON تحتوي بذور الشعير على مواد سكرية وبروتينات ونشا ودهون وفيتامينات ب.
تستخدم بذور الشعير على هيئة عصيدة لعلاج ضغط الدم المنخفض حيث يؤخذ مابين 2- 3ملاعق كبيرة من حبوب الشعير ثم تطحن جيدا بمطحنة القهوة ثم يضاف لها ثلاث ملاعق كبيرة ماء معدني والذي يباع في الاسواق المركزية يحرك المزيج جيداً ثم يغطى ويترك لينقع مدة سبع ساعات وبعد ذلك تؤخذ هذه العصيدة في الصباح او المساء بعد اضافة فاكهة مبشورة اليها.
ولاننسى ان نذكر ان للشعير استخدمات اخرى هامة فقد كان الشعير يؤكل منذ الازمنة النيوليتيه وقد اوصى باكله العالم دسقوريدس في القرن الاول الميلادي وذلك من اجل اضعاف كل الاخلاط الحادة والدقيقة والتهابات الحلق وقروحه. والشعير غذاء ممتاز للنقاهة على شكل عصيدة او مغلية فهو يطلف التهابات الامعاء والجهاز البولي ويساعد في هضم الحليب ويعطى عادة للرضع من اجل منع تكوين خثارات داخل المعدة، وقد اوصت الابحاث الصينية بان الشعير قد يكون مساعداً في علاج التهاب الكبد. كما ان الشعير يخفض معدل السكر في الدم وان نخالة الشعير يكون لها دور كبير في تخفيض الكوليسترول وفي الحيلولة من تكون سرطان الامعاء.

المصدر : دليل الطب البديل

الشوكولاته تحمي من مشاكل ضغط الدم

يتعامل معظم الأشخاص مع الشوكولاته على أنها ضارة وليس لها فوائد غير مذاقها الرائع، وذلك لاحتوائها على سعرات حرارية عالية جدا.
إلا أن الشكولاتة علاج قوي للاكتئاب. كما كشف بعض الأبحاث الألمانية أن مضادات الأكسدة في أنواع الشوكولاتة الغامقة تساعد على تخفيض ضغط الدم المرتفع. ولكن يجب الحذر عند تناولها، بحيث لا يزيد قدر الشوكولاتة عن قطعة صغيرة في حجم عقلتي الإصبع، وتمد الجسم بما لا يزيد على 30 سعرا حراريا في اليوم. فمثل هذه الأنواع من الشوكولاتة الغامقة الغنية بالكاكاو يمكن أن تكون علاجا جيدا لأصحاب الضغط المرتفع.

الإفطار الثقيل :
عند تناول كميات كبيرة من الطعام في فترة زمنية وجيزة _ وقت الإفطار مثلا _ يحدث ارتباك في إفراز بعض الهرمونات مثل الأنسولين ، مما يزيد من الشعور بالكسل والخمول .
ولتجنب ذلك، يجب تناول وجبة الإفطار على فترات طويلة حتى يتكيف إيقاع الجسم بعد الصيام . كما يفضل البدء بتناول مواد نباتية في بداية الإفطار مثل سلطة الخضار والخضروات الطازجة ، فالسيليلوز الموجود فيها يساعد على التعجيل بمرور الطعام في القناة الهضمية وعلى سرعة الهضم .
مجلة عالم الغذاء ( العدد 114 _ نوفمبر 2007م )


السمنة ومرض السكري

مما لاشك فيه ان هناك علاقة قوية بين السمنة ومرض السكري (غير المعتمد على الانسولين) غير اننا يجب ان لا نغفل عن انه توجد اسباب اخرى مثل الوراثة والجنس والاماكن الجغرافية وغيرها ولكن ما علاقة السمنة بمرض السكري؟

ان كل خلية عليها مواد تستقبل هرمون الانسولين الذي يحرق الجليكوز لينتج الطاقة هذه المواد تسمى مستقبلات الانسولين واذا لم توجد هذه المستقبلات او قل عددها فان الانسولين لن يعمل على هذه الخلية وبالتالي لن يستفاد من الجليكوز فترتفع نسبته في الدم.
وهذه المستقبلات نسبتها ثابتة على الخلية الدهنية العادية فان زاد حجم الخلية كما هي الحال في البدين فان عدد المستقبلات يكون قليلا بالنسبة لمساحة الخلية الكبيرة الحجم.
ونصيحتنا لكل بدين تخفيض وزنه حيث انه العلاج الامثل لمرضى السكر اذ ان تخفيض الوزن يؤدي الى تحسين حالة افراز الانسولين واستقباله عند هؤلاء المرضى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
د.العقوري
طالب جديد
طالب جديد


عدد الرسائل : 31
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 29/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: كشكول التغذية والصحة 1(ارجو التثبيت)   الجمعة نوفمبر 07, 2008 6:04 pm

نقص الحديد يضعف ذاكرة المرأة
:
وجدت دراسة حديثة أن نقص الحديد حتى ولو بدرجة متوسطة يمكن أن يهدد ذاكرة النساء ويؤثر سلبيا على تعلمهن .
شملت الدراسة 113 إمرأة بين عمر 18 و 35 عاما خضعن لاختبارات للذاكرة والإنتباه والتعلم . وبينت تحاليل الدم التي أجريت في بداية الدراسة , أن 42% من هؤلاء النساء لديهن كفاية في احتياجاتهن من مستويات الحديد بينما كانت البقية إما لديها نقص في مستوى الحديد أو تعاني أنيميا نقص الحديد .
وتم اختيار النساء بشكل عشوائي لإعطاء إما مكملات الحديد أو مكملات وهمية لمدة 16 أسبوعا وبعد ختام فترة الدراسة تم إجراء اختبارات للمبحوثات مرة ثانية في مجالات الذاكرة والإنتباه والتعلم . ووجد الباحثون أن النساء اللاتي كن يعانين نقصا في الحديد وتناولن مكملات سجلن تحسنا كبيرا في الإختبارات .
ويعتبر الحديد عنصراً أساسياً لنقل الأكسجين إلى خلايا الجسم، ويؤدي نقص الحديد إلى إعاقة نمو المخ والتعلم لدى الصغار . يشار إلى أن كمية الحديد الموصى بها للنساء بين سن 19و 50 عاماً هي 18 ملليجرام يومياً ، تزيد إلى 27 ملجم يومياً خلال فترة الحمل . يمكن الحصول على الحديد من اللحوم الحمراء ، الطيور والبيض والسبانخ والحبوب ..

المجلة الأمريكية للتغذية السريرية ( www.ajcn.org )

البروتين الحيواني ضروري للمسنين

تناول البروتينيات ضروري جدا لكبار السن، حيث أوضحت دراسة أجريت مؤخرا أن المسنين الذين يتناولون البروتينيات بكثرة يحمون أنفسهم من تآكل العضلات المصاحب للشيخوخة. وأشارت الإحصائيات التي أجراها الباحثون إلى أن كبار السن لا يتناولون القدر الكافي من البروتين الحيواني لأسباب منها تكلفتها العالية، وصعوبة مضغ اللحوم، والخوف من ارتفاع نسبة الكوليسترول والدهون في هذه الأطعمة. ونتيجة لذلك، يفقد الجسم نسبة كبيرة من العضلات، مما يؤدي إلى الضعف الشديد والوفاة في بعض الحالات

الألياف تحسن الصحة والقوام


الأنظمة الغذائية الغنية بالألياف، والتي تحتوي على كميات وفيرة من الخضراوات والفواكه والحبوب والبقول، تساعدك في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، وتحميك من الإصابة بأمراض القلب. كما أن الإكثار من الألياف يساعد على خفض مستوى الكوليسترول في الدم، والحفاظ على توازن مستوى السكر في الدم. وقد أوضحت الدراسات أن الإكثار من الألياف يقلل خطر الإصابة بعدة أنواع من الأمراض السرطانية خاصة سرطان القولون. ومن ناحية أخرى تعتبر الألياف مفيدة في إنقاص الوزن، حيث إنها تشعرك بالامتلاء لفترة أطول. وعلى الجانب الآخر، تناول غذاء يحتوي على كمية قليلة من الألياف قد يؤدي إلى حدوث بعض الاضطرابات الصحية، مثل الإمساك..


فائدة جديدة لزيت الزيتون

ما زال العلماء يكتشفون فوائد جديدة لزيت الزيتون كل يوم. فقد أثبتت نتائج دراسة جديدة أن استخدام زيت الزيتون بشكل مستمر في النظام الغذائي قد يمنع تلف خلايا الجسم الذي يؤدي في النهاية إلى الإصابة بالسرطان. ووجدت الدراسة أن استخدام زيت الزيتون قد يقلل ضرر تأكسد الجينات في الخلايا، وهو ما يؤدي إلى تطور الأورام السرطانية. ويقول الباحثون إن هذه النتائج ربما تساعد في تفسير سبب ارتفاع معدل انتشار كثير من أنواع السرطان في شمال أوروبا مقارنة بجنوب القارة حيث يعد زيت الزيتون عنصرا أساسيا في الغذاء. كما يرون أن نتائج الدراسة توحي بأن زيت الزيتون ربما يكون أحد أسباب قلة انتشار أورام سرطانية معينة، وبينها سرطان الثدي والقولون والمبيض والبروستاتا في الدول المتوسطة مقارنة بشمال أوروبا

تحذير الأطفال المصابين بالسكري من المدعمات الغذائية :
حذر خبراء الجمعية الطبية الأمريكية لداء السكري ( www.diabetes.org ) الأطفال والشباب المصابين بداء السكري من تناول المواد البروتينية بما يزيد على الكمية الموصى بها لهم طبياً . لأن أي زيادة يتناولونها من البروتينات تجعلهم عرضة لاضطرابات الكلى . ويقول خبراء هذه الجمعية ليس هناك فرق بين البروتين الزائد سواء من الغذاء الطبيعي أو من استخدام المدعمات البروتينية، سواء كانت هذه المدعمات مفيدة له في ممارسة نشاطه الرياضي أو غير مفيدة، حتى لايعتقد _ خطأ _ أنه لايستطيع أن يمارس اللعب الجيد والنشاط الرياضي المكثف بدون تلك المدعمات ، وحتى لايعتقد أيضا أن تناول الأكل بطريقة صحية غير ضروري مادام أن المدعمات يمكن أن تسد النقص في الغذاء .
ويؤكدون أخيرا أن تناول الأشخاص الذين يعانون اضطرابات في الكلى للمدعمات قد يسبب لهم مشاكل .. كما أن الجسم يحتاج إلى الماء الكثير لتكسير البروتين حتى لاتتفاقم حالة المصاب باضطرابات الكلى بسبب فقدان السوائل .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
د.العقوري
طالب جديد
طالب جديد


عدد الرسائل : 31
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 29/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: كشكول التغذية والصحة 1(ارجو التثبيت)   الجمعة نوفمبر 07, 2008 6:05 pm

يصنف زيت الزيتون بناء على عدة خصائص نوردها فيما يلي:

1 اللون: ويكون على درجات من الأخضر الى الأصفر (الأخضر المصفر الأصفر الذهبي الأخضر الغامق او الفاتح وكذلك الاصفر).

2 المظهر: حيث يكون اللون براقاً او عاتماً.

3 الشفافية: حيث يكون شفافاً او لبنياً.

4 القوام: كثيف بدرجات حتى السيولة.

5 الرائحة: عطرية مميزة او معدومة او روائح غريبة.

6 الطعم: يميز طعم ثمار الزيتون او غياب ذلك او طعم دسم دون نكهة مميزة.

7 فترة التخزين: حيث يميز: زيت جديد: الموسم الحالي. زيت قديم: الموسم السابق. زيت قديم جداً: المواسم الأقدم.

أما التصنيف المتداول في التجارة الدولية فهو التصنيف المعتمد والصادر عن المجلس الدولي لزيت الزيتون: ونورد شرحاً له فيما يلي:

يصنف الزيت الى صنفين اساسيين هما:

أ زيت الزيتون: وهو الزيت الناتج من عصير ثمار الزيتون الطازجة.

ب زيت تفل الزيتون (زيت عرجون الزيتون): وهو الزيتالناتج من تفل الزيتون (عرجون الزيتون). والمستخلص من بقايا عصر ثمار الزيتون. وندرج فيما يلي التصنيف المعتمد لكل صنف فيما يلي:

أولاً: الصنف الأول: زيت الزيتون وهو الزيت المستخلص مباشرة وبشكل كامل من ثمار شجرة الزيتون. ويصنف الى الانواع الآتية:

1 زيت الزيتون البكر.

2زيت الزيتون المكرر.

زيت الزيتون النقي.

ثانياً: الصنف الثاني: زيت تفل الزيتون او زيت عرجون الزيتون وهو الزيت المستخلص من تفل الزيتون أي من بقايا معاصر ثمار الزيتون: ويصنف الى الانواع الآتية:

1 زيت تفل الزيتون النيء (الخام) او زيت العرجون النيء.

2 زيت تفل الزيتون المكرر او زيت عرجون الزيتون المكرر.

3 زيت تفل الزيتون او زيت عرجون الزيتون. وفيما يلي تعريف بكل صنف وانواعه ومواصفاته:

الصنف الأول: زيت الزيتون Olive oil

ويصنف الى ثلاثة انواع:

1 زيت الزيتون المكرر: Virgin Olive oilوهو الزيت المستخلص مباشرة وبشكل كامل من ثمار الزيتون الطازجة بطرق ميكانيكية وفيزيائية بسيطة دون اية معاملات حرارية او كيماوية ويصنف الى تحت انواع:

أ زيت زيتون بكر: Virgin Olive Oilصالح للاستهلاك المباشر كما هو ويميز في ثلاث درجات.

زيت زيتون بكر ممتاز (اكسترا) EXTRA VIRGIN O.Oوهو زيت زيتون بكر له رائحة وطعم جيدين وحموضته لا تتعدى 1% (مقدرة بحمض الاولييك الحر في 100غ زيت من العينة).

زيت زيتون بكر جيد: Fine. v.o.oوهو زيت زيتون بكر بنفس المواصفات السابقة ولكن حموضته كحد اعلى 5،1% (مقدرة بحمض الاولييك الحر في 100غ زيت).

زيت زيتون بكر شبه جيد (عادي) Semi-fine V.O.O (Ordinary) بنفس المواصفات السابقة ولكن حموضته تصل الى 3% (مقدرة بحمض الاولييك الحر في 100غ زيت). مع تسامح 10% من درجة الحموضة في تمييز الدرجات السابقة.

ب زيت زيتون بكر: V.O.O (Lampante)غير صالح للاستهلاك المباشر بسبب عيوب بالطعم او الرائحة او ارتفاع في درجة الحموضة اكثر من 3،3%.ويدعى زيت زيتون بكر (لامبانتي) او زيت المصباح ويخضع لعمليات التكرير او للاستعمال الصناعي.

2 زيت الزيتون المكرر: Rifned Olive oilوهو الزيت الناتج من تكرير زيت الزيتون البكر بطرق التكرير التي لا تؤثر على تركيبه الكيماوي الطبيعي.

3 زيت الزيتون النقي: Pure olive oilوهو الزيت الناتج من مزيج من زيت الزيتون المكرر مع زيت الزيتون البكر وهو صالح للاستهلاك البشري كما هو.

الصنف الثاني: زيت تفل الزيتون Olive-Pomace oilزيت عرجون الزيتون: وهو الزيت الناتج من معاملة تفل الزيتون (بقايا عصير ثمارالزيتون بالمعاصر (العرجون) بالمذيبات العضوية (هكسان بنزين) مع التكرير والتنقية اللازمة ويصنف الى الانواع الآتية:

1 زيت تفل الزيتون الخام (النيء) Crude Olive-pomace oilوهو زيت تفل الزيتون المخصص للتكرير بغية تجهيزه ليكون صالحاً للاستعمال البشري او في الصناعة.

2 زيت تفل الزيتون المكرر: Refined Olive-Pomacem Oilوهو الزيت المستخلص من زيت تفل الزيتون الخام بعمليات التكرير بشكل لا يؤثر على تركيبته الاصلية من الحموض الدهنية. وهو مخصص للاستهلاك البشري كما هو او بمزجه مع زيت الزيتون البكر.

3 زيت تفل الزيتون: Olive-Pomacem Oilوهو مزيج من زيت تفل الزيتون المكرر مع زيت الزيتون البكر وهو صالح للاستهلاك البشري.

زيت الزيتون يساعد على اذابة الحصاة يقول أحد الطباء : "رأيت حالات مرضية يصوم فيها المريض بحصوات المرارة ثم يشرب زيت زيتون لإذابة الحصوات، حيث تنقبض المرارة وتطرد الحصوات من الجسم."

أشارت الأبحاث المختلفة في مجال علاقة الغذاء المستهلك للشعوب وأمراض القلب ان غذاء "حوض البحر المتوسط" له علاقة وطيدة بالحد من ارتفاع الكولسترول ومن الإصابة بأمراض القلب وأرجع الباحثون هذه المعلومة أو النتائج الإيجابية إلى ارتفاع استهلاك زيت الزيتون في غذاء هذه البقعة من العالم. ولقد اجتمع العديد من الباحثين في هذا المجال وبدأوا في مناقشة (زيت الزيتون وغذاء حوض البحر المتوسط والأمراض المرتبطة بهما). ولقد كان من أهم الاستنتاجات في هذا الموضوع ما يلي:أولاً: زيت الزيتون والكولسترول:ارتبط "زيت الزيتون" بالحد من الإصابة بارتفاع الكولسترول حيث لوحظ على الشعوب التي تستهلك كميات جيدة من زيت الزيتون ان نسبة الكولسترول السيء (الضار) أو ما يعرف ب (LDL) منخفض في الدم وبالتالي أدى ذلك إلى الحد من تصلب الشرايين والذي بدوره له علاقة كبيرة في الحد من أمراض القلب والجلطة.ثانياً: زيت الزيتون وضغط الدم:يعتبر مرض ارتفاع ضغط الدم من العوامل الأساسية لحدوث أمراض القلب والجلطات حيث ان ارتفاع الضغط سواء الانبساطي أو الانقباض (البسيط أو المقام) له تأثير سلبي على الإصابة بالأمراض المختلفة. ولقد لوحظ ان هناك علاقة مباشرة بين خفض ضغط الدم واستهلاك كميات مناسبة من زيت الزيتون ودل على ذلك أحد البحوث التي أجريت على عدد من المرضى المصابين بارتفاع ضغط الدم ويتبادلون أدوية لتخفيفه. حيث قسم المرضى إلى قسمين الأول منهم عمل لهم برنامج غذائي غني بزيت الزيتون (نخب ممتاز) أو ما يعرف بالبكر. والنصف الآخر وضع على برنامج غذائي غني بزيت دوار الشمس وبعد فترة زمنية زادت عن 4أشهر. اشارت النتائج إلى انخفاض في المجموعة التي استهلكت زيت الزيتون وقد استطاع المرضى في هذه المجموعة خفض جرعات الأدوية الخاصة بضغط الدم.ثالثاً: زيت الزيتون والسرطان:تشير الدراسات ان هناك انخفاضاً في معدل الوفيات الناتجة من الإصابة بالسرطان في مناطق حوض البحر الأبيض المتوسط وتوضح هذه الدراسات ان غذاء سكان هذه المناطق يشمل على نسبة جيدة من زيت الزيتون كمصدر للدهون في غذائهم ولا ننسى تأثير استهلاك الخضار والفواكه، وخصوصاً الإصابة بسرطان الثدي والمعدة، وتوضح هذه الحقائق أن زيت الزيتون يحتوى على نسبة جيدة من فيتامين (ه) والذي يعرف بمضاد الاكسدة وبالتالي يقوم بتغليف وربط المواد المؤكسدة وتخليص الجسم منها. ولوحظ ان استهلاك (ملعقة زيت زيتون) يومياً يمكن ان تنقص من خطر سرطان الثدي بنسبة أكثر من 40%.رابعاً: زيت الزيتون والحد من سرطان الجلد:ينتشر وبشكل كبير سرطان الجلد في العديد من دول العالم وخصوصاً ذوي البشرة البيضاء والذين يتعرضون بشكل كبير للشمس ولفترات طويلة وخصوصاً بعد السباحة. ولقد قام أحد الباحثين بدراسة الادهان بزيت الزيتون على الجلد (جميع الجسم) بعد السباحة له تأثير مباشر في المساعدة في الحد من الإصابة بسرطان الثدي.كل هذه الحقائق والدراسات التي تربط استهلاك "زيت الزيتون" والحد من المشاكل الصحية ليست غريبة علينا كمسلمين حيث ان هذا الزيت ينتج من شجرة مباركة وصفها الله سبحانه وتعالى في محكم الكتاب حيث شبهها الله سبحانه وتعالى بالنور حيث قال: {يوقد من شجرة مباركة زيتونة لا شرقية ولا غربية} كما ان هذه الأسرار الكامنة في هذا الزيت المبارك الذي امتدحه رسول الهدى عليه أفضل الصلاة والسلام حيث قال: (كلوا الزيت وادهنوا به فانه من شجرة مباركة).لذلك فان عملية استهلاك هذا المنتج المبارك يوصي به من قبل شرعنا الكريم وكذلك من نتائجه العالية والله الشافي.

ادركت الأبحاث العلمية الطبية فوائده حيث تشير النتائج الى ان زيت الزيتون يقي بإذن الله من مرض العصر "مرض القلب"!!.ولقد كان احدى التوصيات في بعض التجمعات العالمية ان غذاء مجتمعات دول حوض البحر الابيض المتوسط يعتبر أحد أهم العوامل المؤثرة في انخفاض حدوث أمراض القلب والشرايين مقارنة بالدول الأخرى مثل أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.ويرجع الباحثون ذلك إلى زيادة استهلاك "زيت الزيتون" لديهم. واستهلاك هذا الزيت بدلاً من السمن والزبدة والدهون الأخرى. وفي نظري ان هذا السبب وهو الفائدة الصحية لزيت الزيتون ان هذا الزيت الناتج من الشجرة المباركة كما قال تعالى: {يوقد من شجرة مباركة زيتونة لا شرقية ولا غربية} يحتوي على احماض دهنية متميزة تعرف باسم الاحماض الدهنية أحادية عديمة التشبع Mono Unsaturated حيث يعمل هذه الأحماض الفريدة على الحد من ارتفاع معدل الكوليسترول في الدم. كما ان هذا الزيت المبارك يحتوي على فيتامينات خاصة تعرف بمضادات الأكسدة وكذلك بعض المركبات مثل البولي فينول كل هذه المركبات والتي ترتفع نسبتها في زيت الزيتون تحد من الاصابة بارتفاع الكوليسترول أي بمعنى آخر تحد من تصلب الشرايين وبالتالي تحد من أمراض القلب، ولكن يجب ان يكون هذا الزيت مستخلصاً بطريقة معينة وبأسلوب يعطي زيت يسمى "زيت الزيتون البكر" وهو ممتاز وناتج من العصرة الأولى Virgin Oil Extr.

زيت الزيتون يقوي ذاكرتك

يمكن لقطرات من زيت الزيتون تتناولها يوميا ، أن تقيك فقدان الذاكرة وتبقي على أداء دماغك لوظائفه بشكل فعال عند بلوغك سن الشيخوخة، وذلك استنادا إلى ما يقوله فريق علمي من جامعة " باري" والسر في ذلك- حسب ما يقوله الدكتور " انتونيو كابورسو" الذي يترأس الفريق العلمي الذي قام بالأبحاث اللازمة قبل التوصل إلى هذا الاستنتاج- هو الحوامض الدهنية غير المتشبعة التي يمكن العثور عليها في الزيتون وحبة دوار الشمس وزيت السمسم.

ويعتقد هؤلاء العلماء أن هذه المواد تحافظ على سلامة بينة الدماغ. ويعبر الدكتور "كابورسو" عن ذلك بقوله" يبدو أن هناك حاجة متزايدة إلى الأحماض الدهنية غير المتشبعة أثناء عملية الشيخوخة". وقد توصل الفريق الطبي إلى نتائجه هذه بعد أبحاث شملت 300 شخص تراوحت أعمارهم بين 65 و 84 عاما، حيث تبين أن الذين تناولوا كميات أكبر من هذه الأحماض ضمن مكونات وجباتهم الغذائية. تمتعوا بقدرة أفضل على التذكر وكانوا أكثر يقظة من غيرهم. ويوصي الباحثون بتناول كميات إضافية من زيت الزيتون باعتباره فعالا بشكل خاص في هذا المجال. ولا عجب، فشجرة الزيتون مباركة طبية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
د.العقوري
طالب جديد
طالب جديد


عدد الرسائل : 31
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 29/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: كشكول التغذية والصحة 1(ارجو التثبيت)   الجمعة نوفمبر 07, 2008 6:08 pm

الألياف" فائدة وظيفية للصحة والعافية :
تعد الفواكة والخضروات مصدرين غنيين جدا بالألياف ذات الوظيفة الحيوية لدورة الحياة في الجسم إذ أنها تساعد على تكوين( مادة هلامية ) في وجود الماء ، كما تساعد على توزيع متساو للسكر في الدم كما قد تساعد على خفض نسبة الكوليسترول الذي يمتصه الجسم .
الألياف نوعان : أحدهما قابل للذوبان في الماء ويوجد في الفواكه والخضروات وهو يمتص الماء ويساعد على تكوين كمية كبيرة من البراز المتماسك وهو مايؤدي إلى التخلص من إضطرابات الهضم وحالات الإمساك . والحبوب الكاملة تعد مصدراً للألياف غير القابلة للذوبان وتمد الجسم بمجموعة العناصر الغذائية المضادة للأكسدة والواقية من الأمراض مثل عنصر السيلينيوم وفيتامين (هـ ) والألياف بنوعيها ومن مصادرها ( الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة ) مهمة ومفيدة للصحة والعافية .
مجلة عالم الغذاء ( العدد 45- مارس 2002م)

النشويات عدو البروستات
:
اتباع الحميات الفقيرة بالنشويات قد يفيد في علاج مرض سرطان البروستاتا .
هذا ماأشارت إليه نتائج دراسة أمريكية جديدة حيث وجدت أن مثل هذه الحميات تؤدي إلى تقليل إفراز هرمون الأنسولين الأمر الذي قد يساعد على وقف نمو الورم في نسيج غدة البروستاتا .
في الدراسة أجريت تجارب مخبرية على 75 فأرا تم تصنيفهم إلى 3 مجموعات ، الأولى خضع أفرادها لحمية منخفضة النشويات وصممت للثانية حمية فقيرة بالدهون وغنية بالنشويات فيما خضعت فئران المجموعة الأخيرة لحمية غنية بالدهون والنشويات .
وبينت النتائج انخفاض مستويات عامل IGF - الذي يحفز نمو الأورام في أجساد الفئران التي خضعت لنظام غذائي فقير بالنشويات وذلك مقارنة بأفراد المجموعة التي تناولت حمية فقيرة بالدهون وغنية بالنشويات أو تلك التي صمم لها حمية غنية بالدهون والنشويات .
ويعتزم الباحثون استكمال البحث لمعرفة إذا ماكانت النتائج تنطبق على البشر أم لأ ؟؟ وللكشف عن تأثيرات إيجابية جديدة للنشويات على أورام سرطانية أخرى ..
مركز أبحاث البروستات بجامعة ديوك ( www.dukehealth.org/services/postatecancer

بصلة القلب خروف :
يبدو أن الوقت قد حان لتبديل صيغة القول امأثور (( بصلة المحب خروف )) ليصبح (( بصلة القلب خروف ))
فقد وجدت دراسة بريطانية حديثة أن تناول وجبة غنية بنوع من الفلافونيدات يدعى الكريستين تفيد في الوقاية من أمراض القلب .
ولم يختبر الباحثون تأثير مركب الكريستين في حد ذاته وإنما اختبروا تأثير المكونات التي تنتج عن عملية التمثيل الغذائي السريع لهذا المركب في الأمعاء والكبد على خلايا مأخوذة من الأوعية الدموية .
وبينت النتائج أن الكريستين يساعد على منع الإلتهاب المزمن الذي يمكن أن يؤدي إلى تخثر الشرايين .
ويوجد الكريستين في أوراق الشاي وفي البصل والتفاح .
المعهد البريطاني لبحوث الغذاء ( www.ifr.ac.uk )

بشرى لمحبي المحفوظة
:
يتجنب البعض تناول منتجات اللحوم المحفوظة بسبب الجدل الدائر حول التأثيرات الضارة للمواد المستخدمة في حفظ هذه المنتجات .
دراسة أمريكية وجدت حلا ربما يسعد هؤلاء ويجعلهم يعودون مرة أخرى الى استهلاك منتجات اللحوم المحفوظة ، فقد إكتشف باحثون فعالية استخدام مستخلصان طبيعية من بذور العنب في حفظ منتجات اللحوم .
وفي الدراسة اختبر الباحثون فعالية بعض المواد المضادة للأكسدة المستخلصة من أعشاب الروزماري والأورجانو وبذور نبات العنب في حفظ منتجات اللحوم المعدة جاهزة للطهي مثل البيف والهمبرجر .
وتم تقييم جودة اللحوم المحفوظة من خلال بعض مؤشرات الأكسدة إضافة إلى 10 من المتذوقين وتبين استخدام مستخلصات بذور العنب حقق أفضل النتائج في حفظ اللحوم . حتى عند مقرنتها بالمواد الحافظة الصناعية وفضلا عن ذلك تميز مستخلص بذور العنب بأنه بلا طعم فلا يغير من طعم اللحوم المحفوظة به بعكس أعشاب الروزماري والورجانو التي تضفي نكهة على المواد التي تحفظ بها .
ويستخدم مصنعو اللحوم في الوقت الراهن مواد كيميائية مثل BHA / BHT/ BHQ
للإبقاء على جودة اللحوم المحفوظة حيث تقلل هذه المواد من أكسدة الدهون .
مجلة علم الغذاء ( The Journal of Food Science )

التمر
التمر منجم من الفيتامينات يسمى التمر بالمنجم لكثرة ما يحتويه من العناصر المعدنية مثل الفسفور والكالسيوم والحديد والمغنيسيوم والصوديوم والكبريت والكلور كما يحتوي التمر أيضاً على فيتامينات : أـ ب1 ـ ب2 ـ د فضلاً عن السكريات السهلة البسيطة في تركيبها ويمتاز التمر بعدة فوائد صحية من أبرزها أنه مقو للكبد وملين ويزيد في القوة الجنسية ولا سيما مع الصنوبر، كما يعالج خشونة الحلق، وهو من أكثر النباتات تغذية للبدن ، كما أن أكله على الريق يقتل الدود
كما يعمل أيضا كمقو للعضلات والأعصاب ومؤخر للشيخوخة، ويحارب القلق العصبي وينشط الغدة الدرقية ويلين الأوعية الدموية، كما أنه يرطب الأمعاء ويحفظها من الضعف والالتهابات، ويقوي حجرات المخ ويكافح الدوار وزوغان البصر والتراخي والكسل ويدر البول وينظف الكبد ويغسل الكلى
ويفيد التمر منقوعاً ضد السعال والتهاب القصبات الهوائية، فيما تكافح أليافه الإمساك وأملاحه تعدل حموضة الدم التي تسبب حصى الكلى والمرارة والنقرس والبواسير وارتفاع ضغط الدم ولا يمنع التمر إلا عن البدينين والمصابين بالسكري 00 التمر من أفضل الأغذية في البلاد الحارة و الباردة فهو سهل الهضم(يهضم خلال ساعة تقريبا في المعدة )و يساعد الجسم على التخلص من الإمساك لأن له أليافاً سليوزية تساعد الأمعاء على حركاتها الاستدارية إلى جانب أن التمر غذاء فهو فاكهة و شراب و حلوى و دواء
و يتركب من 21% ماء ، وعدد كبير من الفيتامينات، 1.2% بروتين ، و18% دهوناً ، و 73%سكريات ، و 3%ألياف‏ ‏
كيلو غرام واحد من التمر يعطي القيمة الحرارية نفسها التي يعطيها كيلوغرام من اللحم ، و ثلاثة أضعاف ما يعطي كيلو غرام من السمك ، ، و يرطب الأمعاء فيحفظها من الالتهابات و الضعف ، وهو غني بسكر العنب و سكر الفاكهة و سكر القصب ، و يحوي مادة تخفض ضغط الدم عن الحوامل ، و يمد الجسم بالحرارة والفيتامين المساعد على النمو المقوي للأعصاب ، و يعطي الحديد اللازم للدم و الفوسفور المهم للتفكير و يساعد على الهدوء و الراحة النفسية لذلك فهو يوصف للعصبيين و ثائري المزاج كما أن أكله على الريق يقتل الدود.‏
للحصول على وجبة غذاء كاملة من التمر يفضل شرب الحليب معه .

التمور وفوائدها
التمور من أكثر انواع الفاكهة انتشارا وهي غذاء صحي مركز وطبيعي، وتتميز التمور على كثير من الأغذية باحتوائها على العناصر الغذائية المفيدة لجسم الانسان ويتغذى على ثمارها كثير من الناس حول العالم، فالتمور غنية بالمواد السكرية 65- 75% كما انها غنية بالأملاح المعدنية والعديد من الفيتامينات.

سكر التمور:
تميز نوع سكريات التمور بأنها سريعة الامتصاص تذهب مباشرة الى الدم بعد الامتصاص ثم بعد ذلك الى الخلايا الجسمية ولا يحتاج امتصاصها الى عمليات هضم معقدة كما في المواد النشويات والدهون ولذلك نرى ان رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يفطر قبل ان يصلي على رطبات فان لم تكن رطبات فتميرات فإن لم تكن تميرا حسا حسوات من ماء ولهذا الامر من رسول الهدى عليه افضل السلام حكمة حيث ان الصائم يعتريه نقص بعض انواع السكريات والتي تمده بالطاقة
وكذلك بعض العناصر الحيوية الهامة والتمر وكما هو معروف سريع الهضم والامتصاص ويحتوي على الجلولكوز وكذلك الفركتوز اللذين يمتصان من جدار الامعاء بشكل سريع وسهل.
كما ان البدء بالتمر او الرطب من الامور المفيدة صحيا حيث ان معدة الصائم تكون هادئة مسترخية طوال ساعات الصيام فيحبذ صحيا ان تبدأ بمادة غذائية سهلة الهضم سريعة الامتصاص.
كذلك تعتبر التمور بأنواعها مصدرا جيدا للبوتاسيوم والحديد وهي معتدلة في محتواها من الكالسيوم وتحتوي على نسبة عالية من الفسفور والذي يعتبر منشطا للقوى الفكرية والجسمية كذلك فالتمور غنية بفيتامين أ ومتوسطة في فيتامينات B1, B2 ومنخفضة في فيتامين ج كما يمتاز فيتامين أ الذي يتواجد بها في زيادة الوزن حيث يعتبر عامل نمو وذا فائدة في تقوية الاعصاب البصرية ومكافحة العمى الليلي، اما ما تمتاز به الفيتامينات B6,b2,b1 المتواجدة بها انها مقوية ايضا للاعصاب وملينة للأوعية الدموية.
اما الدهون والبروتين في التمور فتتواجد بنسب ضئيلة جدا.. والتمر مهم جدا للاطفال حيث يعتبر بديلا للحلويات الصناعية التي تضر بالاسنان، حيث يساعدهم على تقوية وتحسين حالتهم الصحية وتناول التمور مع الوجبات الغذائية يخلص الجسم من الفضلات السامة الناتجة من التمثيل الغذائي..
وكما نعلم ان التمور تعتبر الغذاء المفضل في الصحراء لامكانية حفظها جيدا وتخزينها وقتا طويلا بدون التعرض للفساد وتقدم اصنافها يوميا اما طازجة مع الوجبات الغذائية وفي الضيافة مع القهوة وفي كل الاوقات او تدخل في صناعة منتجات غذائية متعددة كالتمور المجففة والمحفوظة تحت تفريغ وكذلك يمكن ان يصنع منها المربى وشراب الحليب بالتمر (الدبس) والحلويات والفطائر والبسكويت وغيرها من المنتجات.
ومن فوائد التمر ان له تأثيرا جيدا على التخلص من الفضلات السامة والتي تنتج من التمثيل الغذائي للمواد الغذائية داخل الجسم ولقد اشارت الابحاث العلمية ان سكان الواحات والمناطق الصحراوية لا ينتشر بينهم مرض السرطان وارجع السبب الى أنهم يعتمدون على التمر كغذاء رئيسي وهو كذلك غني بعنصر الماغنسيوم كما ذكرنا وهو واق - باذن الله - من مرض السرطان.
لقد لوحظ كذلك أن الأملاح القلوية الموجودة في التمر تعمل على تصحيح حموضة الدم الناتجة من الافراط في تناول اللحوم والنشويات والتي تسبب في الاصابة بكثير من الامراض الوراثية كالسكري والنقرس والحصوات الكلوية والتهابات المرارة وارتفاع ضغط الدم، والبواسير وهذا مصداق لقول الرسول صلى الله عليه وسلم إن التمر يذهب الداء ولا داء فيه، وقال: والعجوة (وهي من التمور) من الجنة وفيها شفاء.
كما ان التمر دواء للمصابين بالهزال وذلك انه غني بالسكريات الاحادية التي لا تحتاج الى عمليات هضم والسكريات الثنائية والتمر لا يحتوي على مواد تعيق امتصاص الحديد كما يرفع من درجة كفاءة الامتصاصية في الجسم وخصوصا عند الاطفال.

7التمور مصدر للألياف الغذائية:
ان تركيب التمور الكيميائي كما في (شكل 1) يوضح احتواء التمور على نسبة جيدة من الألياف مما يساعد الامعاء على حركتها الاستدارية وتجعل من التمور ملينا طبيعيا ممتازا وهو كذلك غني بعنصر البوتاسيوم مما يساعد على طرد الكميات الزائدة من الصوديوم من الجسم والتي تؤدي الى اختزان الماء كما ان التمور مدرة للبول وتغسل الكلى وينظف الكبد من السموم الموجودة داخل هذه الاعضاء نتيجة احتوائه على نسبة عالية من السكريات البسيطة.
ومن فوائد التمور انها تقلل من سرعة التهيج العصبي الناتج من فرط نشاط الغدة الدرقية وبذلك اذا كنت عصبيا او كان ابنك ذا حركة سريعة وتهيجا وعصبية ملاحظة فان التمور لها القدرة على الحد من النشاط الافرازي للغدة الدرقية والتي يؤدي زيادة النشاط الافرازي الى سرعة التهيج العصبي وتوتر الاعصاب ومما سبق ومهما قلنا عن التمور فاننا لن نعطيها حقها الطبيعي حيث انها تحتوي على العديد من الفوائد الصحية والغذائية الا انني احب ان انوه الى اننا ورغم ايماننا الكبير واعتزازنا بهذه النخلة وما تقدمه من تمور وثمار غنية بالفوائد الا انني احب ان اوضح اننا يجب ان نتناول التمور بشكل طبيعي وألا نزيد عن الحدود المقبولة لان هذه الثمار تحتوي على سكريات واذا لم نقم باجراء الحركة والنشاط اللازمين فان الجسم قد يزيد في وزنه وكذلك مريض السكري فانه يجب ان يتعامل مع التمور كأي فاكهة حيث يجب ان تكون ضمن البدائل الأساسية للعلاج.

7فوائد التمور الصحية1-
غذاء سهل الهضم ولا يرهق المعدة.
2- تحد من الشعور بالجوع الشديد الذي يشعر به الصائم
3- تهيئ التمور المعدة لاستقبال الطعام
4- تقي من الاصابة بالقبض (الامساك).
5- مدرة للبول وتغسل الكلى.
6- تنظف الكبد من السموم.
7- تهدئ من التهيج العصبي

ثبت في الصحيح عنه صلى الله عليه وسلم : ( من تصبح بسبع تمرات لم يضره في ذلك اليوم سم ولا سحر ) وفي لفظ : ( من من تصبح بسبع تمرات من تمر العالية لم يضره في ذلك اليوم سم ولا سحر ) وثبت عنه أنه قال : ( بيت لاتمر فيه جياع أهله ) . وثبت عنه أنه أكل التمر بالزبد ، وأكل التمر بالخبز ، وأكل التمر مفرداً والتمر مقو للكبد ملين للطبع يزيد في الباه وأكله على الريق يقتل الدود وأيضاً للتمر بأنواعه فوائد عديدة
أولاً : أنه من الأغذية الغنية بعنصر المغنيسيوم التي تحمي من مرض السرطان
ثانياً : أن له أثراً كبيراً على تهدئة الأعصاب بالنسبة للمصابين بالأمراض العصبية
ثالثاً : فيه مزيج طبيعي من الحديد والكالسيوم يهضمه البدن ويستقبله بسهولة

التمر لاينقل الجراثيم او الميكروبات وان السوس الذي بداخل التمر يفتك بالجراثيم التي قد تصيب الانسان
ان حبوب اللقاح النبات يعالج العقم عند النساء والتمر يفرح القلب الحزين
وان تمر المدينة المنورة اكثر من ستين صنفا وهو افضل تمر في العالم
وان التمر البرني يعد اكسير الشباب وفيه سر عظيم وانه ينشط الغدد ويقوي الاعصاب

والتمرة الواحدة تمدك بسعرات تكفيك لمجهود يوم كامل

ويقي التمر الانسان الكثير من الامراض الناتجة عن نقص الفيتامينات
1- العشى الليلي
2- جفاف الجلد
3- تكرار الاصابة بالسعال ونقص فيتامين - أ
4- لين العظام ونقص فيتامين - د
5- لين عظام الحوظ عند الحامل ونقص فيتامين _ د
6- النزف المستمر ونقص فيتامين- ك
7- الانيميا
8- امراض اللثة والاسنان وعدم اللتئام الجروح
9- الانيميا الخبيثة ونقص فيتامين ب المركب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كشكول التغذية والصحة 1(ارجو التثبيت)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: Colleges :: Public health faculty-
انتقل الى: